تعتبر السمنة اليوم داء العصر والخطر الأكبر على صحة البشر. وتنتشر السمنة بشكل متسارع في كل أنحاء العالم ففي المملكة العربية السعودية تصل نسبة البدانة تصل إلى  74% بين الرجال و ما يزيد عن 79% بين النساء.

obesity.png

تعريف السمنة وفرط الوزن:

تُعرّف حالات السمنة وفرط الوزن على أنّها تراكم الدهون بشكل شاذ ومفرط قد يؤدي إلى الإصابة بالأمراض. و يستخدم منسب كتلة الجسم مؤشّراً بسيطاً للوزن مقابل الطول يُستخدم عادة لتصنيف فرط الوزن والسمنة بين البالغين من السكان والأفراد عموماً. ويُحسب ذلك المنسب بتقسيم الوزن (بالكيلوغرام) على مربّع الطول (بالمتر) (كيلوغرام/ م2).

تصنف السمنة  بزيادة في مؤشر كتلة جسم المريض , وهي على النحو الاتي :-

  1.  25 إلى 29.9 زيادة في الوزن.
  2. 30 إلى 34.9 سمنة من الدرجة الاولى .  
  3. 35 الى 39.9 سمنة من الدرجة الثانية . 
  4. اكثر من 40 سمنة من الدرجة الثالثة .

طريقة حساب كتلة الجسم:     

Capture1.PNG

أسباب السمنة متعددة و كثيرة و لكن هناك اربعة أسباب رئيسية هي:

1 - الطعام:-

إن تناول كميات كبيرة من الطعام ، ذات السعرات الحرارية العالية يؤدي إلى تراكم هذا الطعام الزائد على هيئة دهون, ونوعية الطعام هنا ، لها دور مهم في الإصابة بالسمنة ، فالأطعمة الغنية بالسكريات والنشويات ، والدهون لها سعرات حرارية عالية، ولها القابلية للتخزين بسرعة على هيئة دهون داخل الجسم.

junk-food_0.jpg

2 - الخمول والكسل:-

الخمول , الكسل , قلة الحركة وعدم ممارسه الرياضة من الأسباب التي تؤدي إلى الاصابة بالسمنة. فأكثر من 80% من حالات السمنة سببها قلة النشاط والحركة.

3 - الوراثة :-

هناك عدة عوامل يرثها الأبناء من الآباء مثل :

  • زيادة عدد الخلايا الدهنية عن الطبيعي .
  •  مناطق توزيع الدهون في الجسم كتوزيعها في الأرداف ، والبطن .
  •  خلل في التفاعلات الكيميائية التي ينتج عنها زيادة تراكم الدهون بالجسم.
  • تغيرات في بعض الهرمونات بالجسم ، مثل : الزيادة في إفراز هرمون الأنسولين ،والذي يؤدي بدوره إلى يؤدي زيادة تكوين وتراكم الدهون بالجسم .

4- الغدد والهرمونات والسمنة :-

يلصق كثير من الناس تهمة إصابتهم بالسمنة إلى الاضطرابات في الغدد ، والهرمونات .. وهذه التهمة غير صحيحة في أغلب الحالات . ولكن هؤلاء الناس يريدون الهروب من الواقع ، حيث إن معظم حالات السمنة ناشئة عن كثرة تناول الأطعمة ذات السعرات العالية ، وإلى الكسل وقلة الحركة. بينما تشكل اضطرابات الهرمونات والغدد 5% من أسباب السمنة.



الأثار الصحية للسمنة


ارتفاع ضغط الدم :

السمنة المفرطة أحد عوامل الخطورة المسببة لارتفاع الضغط . وقد أثبتت بعض الدراسات أن هناك تناسبًا طرديًا بين درجة السمنة، وارتفاع ضغط الدم.


أمراض القلب والشرايين :

وأهم المضاعفات التي من الممكن أن تسببها السمنة في القلب والشرايين هي: تَضخُّم كل من البطين الأيسر، والأيمن، وخاصة في حالات السمنة المُفْرطة، وسمنة الكرش. الضعف في عضلة القلب ، واحتمال حدوث هبوط بالقلب . تصلب الشرايين وخاصة الشريان التاجي ، مع زيادة الفرصة لحدوث الذبحة الصدرية ، وجلطة القلب.


ألام المفاصل :

يشعر الشخص السمين بآلام مبرحة في المفاصل ، وخاصة مفصلي الركبة والقدمين نتيجة للحمل الزائد عليهما ، وللأسف فإن معظم أنواع العلاجات لا تجدي في الحد من هذا الألم.


ضيق النفس :

يشكو نسبة ليست قليلة من أصحاب الوزن العالي، وخاصة المصابين بسمنة مفرطة من بعض الأعراض مثل: ضيق وسرعة في التنفس عند القيام بأقل مجهود، (خاصة عند الاستلقاء على الظهر). توقف التنفس للحظات قصيرة (خاصة أثناء النوم), قلة الأكسجين بالدم ، وارتفاع في معدل ثاني أكسيد الكربون مما يسبب الميل الدائم للنوم ، والصداع .


مرض السكر:

 إن 80% من مرضى السكر يعانون السمنة، وأن ما يقرب من 20% من المصابين بالسمنة معرضون للإصابة بمرض السكر.


دوالي الساقين:

الوزن الزائد أحيانًا يكون مصحوبًا باحتقان في أوردة الساقين، وهذا ما يعرف (بدوالي الساقين)، وهذه الدوالي قد يصاحبها آلام، وتقرحات والتهابات. ومع إنقاص الوزن تقل هذه الدوالي بنسبة كبيرة.


السمنة والجلد:

يقع مريض السمنة فريسة للفطريات، التي تنتشر بين ثنايا جلده، وخاصة تحت الإبط والثديين ، وبين الفخذين .. ويساعد على انتشار هذه الفطريات زيادة ثنايا الجلد عند المصابين بالسمنة ، والعرق الغزير الناشئ عن السمنة.

 

السمنة والانجاب :

تشير معظم الدراسات الطبية الى انخفاض معدل الاخصاب والانجاب في الاشخاص المصابين بمرض السمنة .


طرق معالجة السمنة

1-    الحمية الغذائية:

اثبتت الدراسات أن الحمية الغذائية قد تكون مؤثره ايجابياً على السمنة المبكرة أما عند تجاوز كتلة الجسم 40 كجم/ م2 فإنها لا تكون مؤثره ويتوقع نزول الوزن بنسبة 10% خلال سنة من الحمية الغذائية.

balanced-diet-image.jpg

2-    أدوية علاجات السمنة:
اثبتت الدراسات عدم جدوى هذه الادوية حيث أن المريض لا يحصل الا على نقص وزن لا يتجاوز 10% وذلك بعد استخدام الدواء لمدة سنة.
weight_loss_drugs.jpg

3-    التمارين الرياضية:
تفيد التمارين الرياضية في تحسن صحة المريض ونزول وزنه ولكن ليس بصورة كافية عند الدرجة الثالثة من السمنة.

url.jpg
 

4-    العلاج التحفظي:
ويشمل ذلك الحمية الغذائية ، ادوية علاجات السمنة ، التمارين الرياضية ، وقد اثبتت الدراسات امكانية الاستفادة من ذلك في الدرجة الاولى والثانية من السمنة وعدم جدوى ذلك في الدرجة الثالثة من السمنة.


5-    العلاج الجراحي:

اثبت العلاج الجراحي جدواه الطبية ذلك من خلال إنقاص الوزن الزائد من 60%-70% و التخلص من الأمراض المصاحبة للسمنة كالسكري وضغط الدم وذلك في فترة من سنة الى سنتين بعد العملية ولذلك يعتبر هذا هو العلاج المثالي للسمنة من الدرجة الثالثة فما فوق.


للمزيد من المعلومات:

كتيب السمنة.pdf