31 lمايو 
من الأمور الأساسية التي يركّز عليها هذا اليوم الذي يُحتفل به سنوياً في 31 أيار/مايو الأخطار الصحية الناجمة عن تعاطي التبغ والأنشطة التي تضطلع بها منظمة الصحة العالمية للحد من تعاطيه. ويمثّل تعاطي التبغ ثاني أهمّ أسباب الوفاة على الصعيد العالمي. فهو يقف، حالياً، وراء عُشر الوفيات التي تُسجّل في أوساط البالغين في شتى أرجاء العالم.

وأقرّت منظمة الصحة العالمية الاحتفال بهذا اليوم في عام 1987 لاسترعاء انتباه العالم إلى وباء التبغ وآثاره الفتاكة. ذلك أنّ التبغ يأتي في مقدمة ما يمكن توقيه من الأوبئة التي تواجهها الأوساط الصحية.

روابط ذات صلة

- الموقع الإلكتروني الخاص باليوم العالمي للامتناع عن التدخين - بالإنكليزية

- مبادرة التحرّر من التبغ التي ترعاها منظمة الصحة العالمية - بالإنكليزية

- المزيد عن إدمان التبغ ومكافحته - بالإنكليزية

المصدر- موقع منظمة الصحة العالمية